مرحب وأهلا يا زائر


    شيخ الجهاد

    شاطر
    avatar
    صقر الدلتا


    رسالتي رسالتي : النص
    الجنس : ذكر
    المشاركات : 147
    السٌّمعَة : 16

    شيخ الجهاد

    مُساهمة من طرف صقر الدلتا في الجمعة 13 مارس 2009, 9:28 am

    شـيـخ الـجـهـاد
    بقلم د.عبد الغني التميمي
    7/4/2004
    الله يجبر بعدك المحرابا والمسجدَ المحزون باباً بابا
    والليلَ يصغي للتلاوة خاشعاً أمسى بفقدك يفقد الأحبابا
    والكتبَ والأقلام واهنة الخطى ومجالسَ التعليم والطلاّبا
    وذوي الحوائج في فنائك حشّدا ما عاينوا حرسا ولا بوابا
    وحصيرك الجاثي وكرسيّ الفدا أبدا يداعب في "القطاع" ترابا
    وحمائمَ الحي الحزين هديلها يشجي المسامع جيئة وذهابا
    حول النوافذ حائمات تبتغي خبرا وقد بادرنها أسرابا
    يدنين يستطلعن عبر فنائه حتى يصلن الباب والأعتابا
    لو كان قلب المرء من صُمّ الصّفا أو كان من صلب الحديد لذابا
    ***********************
    ياسين يا شيخ الجهاد ورمزه كانت منابرك الأعزَّ خطابا
    ما كان فقدك فقد شيخ مقعد بل كان سهما في الصميم أصابا
    كم من عجوز كان يحيى واهنا لكنه عند النِّهاب تصابى
    وسموت عن كل المطامع زاهدا لا تبتغي مدحا ولا إعجابا
    عشرون داءً أو تزيد جمعتها لم تثن فيك مُراغما وثّابا
    وركبت داءك للعلا متجردا ما أعظم الداء العضالِ ركابا
    قد كنت ليثا في القطاع مَهابة في كل أرجاء البلاد مُهابا
    إن غادر الليث الجريح عرينه سترى كلابا في الحمى وذئابا
    ***********************
    لما تطاير لحمه وعظامه والأفق أصبح حلة وخِضابا
    نفرتْ إليه الأرض يسبق بعضها بعضا لتحضن أعظما وإهابا
    وتبسّم الفجر الجديد مودعا فكأنه عن فقده قد نابا
    ما تلك أشلاءٌ تطير وإنما شهب تفارق في المدار شهابا
    هذا انتشار المجد قد وزعته فكسا سهولا بالهدى وهضابا
    يا حبذا في الله ميتة صادق حاكت خُبَيْبا فيه أو خَبّابا
    ***********************جديد جديد جديد
    avatar
    ابوعمر


    رسالتي رسالتي : ‏ ‏عام جديد وعلى عملك شهيد فاغتنمه فهو لن يعود الى يوم القيامه


    الجنس : ذكر
    المشاركات : 1827
    العمر : 33
    العمل/الترفيه : نائب المدير العام
    المزاج : قلبى يعتصرلمايحدث للمسلمين
    السٌّمعَة : 182

    رد: شيخ الجهاد

    مُساهمة من طرف ابوعمر في الجمعة 13 مارس 2009, 11:08 am

    رحمه الله
    كم أثر فينا كثيرا باستشهاده
    شكرا لك اخى صقر الدلتا نقل موفق


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 22 سبتمبر 2018, 4:14 pm