مرحب وأهلا يا زائر


    التزامي ..اين انت؟؟هل تسمعنى!!

    شاطر
    avatar
    امة الله


    رسالتي رسالتي : كن مسلما فالكون يهفو للهدى كن مسلما وانهض إلى غاياتك الكبرى بعزم مبرم أيقظ ضمير الكون واسطع بالأذان وأقدم واكتب على وجه الضحى قد جاء دور المسلم


    الجنس : انثى
    المشاركات : 551
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : داعيه الى الله
    المزاج : ايها التاريخ لا تعتب علينا مجدنا الموؤد مبحوح الحناجر
    السٌّمعَة : 93

    التزامي ..اين انت؟؟هل تسمعنى!!

    مُساهمة من طرف امة الله في الخميس 29 أبريل 2010, 2:01 pm




    التزامي أين أنت .
    أين أنت .. ؟!
    هل تسمعني .. ؟
    أناديك
    بأعلى صوتي أطلب منك أن تعود ..
    وتعود بسرعة ..
    يا من أحن لقربه مني
    .. وآسى لفقده ..
    أناديك لأخبرك عن حالي بعدك ..
    وما صارت إليه بعد
    رشاد ...
    أناديك لأذكرك وأسلي نفسي بتلك الذكرى ..
    فإن كنت تسمع فأجب
    ولا تتأخر فالهموم تعصف بي منذ بعدت عني ..
    فلقد ضعت في نفسي وحرت معها
    وقادتني إلى المهالك بدلا من أن أقودها إلى الخير ..
    أناديك لاطلعك
    فترى بنفسك ما حدث لي ..
    اناديك لأذكرك وأقول لك ..


    هل تذكر
    .. ؟
    هل تذكر ذاك التبكير إلى الصلاة والمسابقة على الصف الأول .. ؟
    بل
    ومسابقتي للمؤذن لأدخل قبله إلى المسجد .. ؟
    هل تذكر ذلك الحرص .. ؟!
    صار
    تخلفا وتضييعا ..
    نعم أصبحت من الذين تمر عليهم الأيام والأسابيع ولم
    يدركوا تكبيرة الإحرام .. !
    ولا أخفيك ان قلت لك انه لا يمر يوم إلا
    وأصلي صلاة أو صلاتين في البيت
    لفواتهما علي جماعة في المسجد .. !!


    هل
    تذكر .. ؟
    هل تذكر محافظتي على السنن الرواتب .. ؟
    تلك السنن التي
    دائما ماكنت أردد ذلك الحديث العظيم الذي يبين فضلها وعظم ثوابها ..
    وهو
    أن الله يبني - لمن صلى في اليوم ثنتي عشرة ركعة - بيتا في الجنة ..
    صدقني
    أنها ذهبت وأصبحت علي أثقل من الجبال
    .. !! بل حتى الخشوع في الصلاة
    عامة لا أجد له طعما ولا أجد له مكانا في قلبي ..
    وأصبح همي في الصلاة
    متى ينتهي الإمام منها ومتى أخرج من المسجد .. ؟!!
    حتى الذكر بعد تلك
    الصلوات ذاب مع تضييعها وإهمالها .. !


    هل تذكر .. ؟
    هل تذكر
    تلك السجدات التي أختلي بها في ظلمة الليل .. ؟
    والتي كنت معك منتظما في
    آدائها وعدم تركها مهما كانت الأحوال ..
    أقسم لك أنني أفتقدها منذ زمن
    ..
    أفتقدها وأجد صعوبة شديدة في العود إليها .. !!
    بل لا أجد في نفسي أي
    إقبال عليها .. !


    هل تذكر .. ؟
    هل تذكر أُنسي بكتاب الله في
    كل وقت .. ؟
    والذي كنت أحفظ الكثير منه خاصة بعد صلاة العصر ..
    يوم
    أن كنت لا أخرج من المسجد إلا بعد القراءة والحفظ والمراجعة .. !
    لقد
    ابتعدت عنه أميالاً وضاع الكثير مما كنت أحفظ منه .. !
    وأصبحت تمر
    الأيام والأسابيع وأنا لم أقرأ في كتاب الله .. !


    هل تذكر .. ؟
    هل
    تذكر أيها البعيد يوم أن كنت أسير وأنا مطأطأ الرأس ..
    خشية أن يقع
    بصري على شيء محرم ..
    أتذكر ذلك .. ؟!
    لقد ذهبت تلك الخشية .. !
    وأصبحت
    أقلب بصري في المحرمات
    وأصر على ذلك دون أن أجد في نفسي ألما أو مجرد
    إحساس في الألم .. !


    هل تذكر .. ؟
    هل تذكر تمعر وجهي عند
    رؤية المنكر .. وسعيي من أجل إنكاره .. ؟
    ذهب ذلك الإنكار وأصبحت لا
    أفرق أحيانا بين المنكر والمعروف .. !!
    ولا أخفيك إن قلت لك انني قد
    أجلس في المجالس التي تعج ببعض المنكرات .. !



    التزامي
    الحبيب ..
    لم تركتني هكذا لوحدي .. !؟
    لم ابتعدت عني ؟
    أقسم لك
    أنني أشعر بخوف وقلق
    ولا آمن على نفسي من الوقوع في المعصية ..
    حتى
    السمع والكلام اللذين كنت أنعم معك بحفظهما من الخطأ .. امتلأ كل منهما
    بالمعصية .. !
    لدرجة أنه أصبح من الطبيعي عندي أن أجلس في مكان عامر
    بالغيبة والنميمة .. !


    التزامي ..
    هل بالإمكان أن تعود إلي
    .. ؟!!
    هل بالإمكان أن تساهم في دعوتي إلى الخير وعودة مافقدت بسبب بعدك
    من لذة العباد والأنس بالله .. ؟!
    هل بالإمكان أن تعينني على نفسي
    المقصرة .. ؟
    أناشدتك الله إلا عدت ..
    عُد لنتعاون أنا وأنت على
    الطاعة وهجر المعصية ..
    عُد ليعود إلي خشوعي وأنسي بخلوتي بربي ..
    عُد
    ليعود إلي حفظي لبصري وسمعي وجوارحي عن المحرمات ..
    عُد فمرارة فقدك
    أفسدت علي طعم الحياة ..
    عُد قبل أن يحول بيني وبينك الموت ..
    عُد
    فقد جربت نفسي بدونك فوجدت نفسي أسبح في متاهات الضلال ..
    عُد فصنوف
    الشر والفساد تبرق لي في كل مكان ..


    أيه الحبيب الغائب .. أتعلم
    ماذا أخاف ؟
    أخاف أن تكون ضيعت الطريق إلي ..
    حينها أعض على أصابع
    الندم وأقطع كل شيء في هذه الحياة إلا بالله الذي يحي الأرض بعد موتها ..
    ويبعث لها الحياة من جديد ..
    أخشى أن يرفض قلبي استقبالك من جديد بسبب
    بعده عن الله وعن مواطن الخير ..

    قاتل الله النت كم فرقت بيني وبينك
    .. ؟
    كم سلبت عقلي وجوارحي عنك .. ؟
    كم أنستني العلاقة الوثيقة التي
    كانت بيني وبينك ؟
    قاتل الله النت فلم أشعر بنفسي إلا وأنا بلا التزام
    !!
    لم أشعر بنفسي إلا وأنا بعيدا عن أسباب الخير !!
    قاتل الله النت
    فكم قسى قلبي بسببها وكم ضعفت أمامها وأمام مغريتها ؟!
    قاتل الله النت
    فكم أخذت وقتي واحتلت أكبر مساحة من فراغي .. !


    التزامي ..
    صدقني
    أنني اذكر ذلك الكلام الذي قلت لي فيه - عندما دخلت النت - أنت لن تصمد
    أمامها ..
    أذكر تلك الكلمة ولازال صداها يتردد ..
    لكن مع الأسف كنت
    أظن نفسي أقوى من تحدياتها فما لبثت أن فشلت أمامها ورسبت في امتحان الصمود
    .. !
    كنت أعتقد أنني بلغت درجة التأثير في الغير دون التأثر في النفس
    .. لكن مع الأسف خاب اعتقادي .. !
    ولا حول ولا قوة إلا بالله ..

    فمن
    يساعد مكلوما فقد عزيزا على قلبه اسمه الإلتزام !؟
    من يدلني على الطريق
    إلى هذا الإلتزام إن أبى أن يعود !
    اللهم يا من جمعت يوسف بيعقوب ..
    اجمعني وكل مسلم بالتزامه
    وأصلح ما فسد من قلوبنا وسددنا في القول
    والعمل


    _________________

    avatar
    ابوعمر


    رسالتي رسالتي : ‏ ‏عام جديد وعلى عملك شهيد فاغتنمه فهو لن يعود الى يوم القيامه


    الجنس : ذكر
    المشاركات : 1827
    العمر : 32
    العمل/الترفيه : نائب المدير العام
    المزاج : قلبى يعتصرلمايحدث للمسلمين
    السٌّمعَة : 182

    رد: التزامي ..اين انت؟؟هل تسمعنى!!

    مُساهمة من طرف ابوعمر في الخميس 29 أبريل 2010, 2:34 pm

    هل تذكر .. ؟
    هل
    تذكر أيها البعيد يوم أن كنت أسير وأنا مطأطأ الرأس ..
    خشية أن يقع
    بصري على شيء محرم ..
    أتذكر ذلك .. ؟!
    لقد ذهبت تلك الخشية .. !
    وأصبحت
    أقلب بصري في المحرمات
    وأصر على ذلك دون أن أجد في نفسي ألما أو مجرد
    إحساس في الألم .. !


    التزامي ..
    هل بالإمكان أن تعود إلي
    .. ؟!!
    هل بالإمكان أن تساهم في دعوتي إلى الخير وعودة مافقدت بسبب بعدك
    من لذة العباد والأنس بالله .. ؟!
    هل بالإمكان أن تعينني على نفسي
    المقصرة .. ؟
    أناشدتك الله إلا عدت ..
    عُد لنتعاون أنا وأنت على
    الطاعة وهجر المعصية ..
    عُد ليعود إلي خشوعي وأنسي بخلوتي بربي ..
    عُد
    ليعود إلي حفظي لبصري وسمعي وجوارحي عن المحرمات ..
    عُد فمرارة فقدك
    أفسدت علي طعم الحياة ..




    اقتربتى من الجرح أختى ... فأثرتى المشاعر ... وذكرتنا بالمعاصى التى اصبحت عادة فى حياتى....

    غفر الله لنا الذنوب ... وتاب علينا لنتوب ...

    ونسأل الله كما سترنا فى الدنيا أن يسترنا يوم القيامه

    أختى أمة الله ... شكرا لك حسن الاختيار ... ونعتذر على عدم التقدير والاهتمام المناسب لمواضيعك الرائعه

    ولكن اعلمى ان الله ينظر الى ماتخطوه يمناك ومطلع عليه ... فلا تلتفتى الى تقدير بشرى وانتظرى التقدير الربانى .... وحينها (الفوز العظيم ,,, جنات ونهر فى مقعد صدق عند مليك مقتدر)


    _________________
    avatar
    امة الله


    رسالتي رسالتي : كن مسلما فالكون يهفو للهدى كن مسلما وانهض إلى غاياتك الكبرى بعزم مبرم أيقظ ضمير الكون واسطع بالأذان وأقدم واكتب على وجه الضحى قد جاء دور المسلم


    الجنس : انثى
    المشاركات : 551
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : داعيه الى الله
    المزاج : ايها التاريخ لا تعتب علينا مجدنا الموؤد مبحوح الحناجر
    السٌّمعَة : 93

    رد: التزامي ..اين انت؟؟هل تسمعنى!!

    مُساهمة من طرف امة الله في الخميس 06 مايو 2010, 9:47 am

    أختى أمة الله ... شكرا لك
    حسن الاختيار ... ونعتذر على عدم التقدير والاهتمام المناسب لمواضيعك
    الرائعه


    ولكن اعلمى ان الله ينظر الى
    ماتخطوه يمناك ومطلع عليه ... فلا تلتفتى الى تقدير بشرى وانتظرى التقدير
    الربانى .... وحينها (
    الفوز العظيم ,,, جنات
    ونهر فى مقعد صدق عند مليك مقتدر
    )

    جزاك الله خيرا اخي الفاضل على مرورك العطر

    واسأل الله ان يتقبل منا ساائر اعمالنا ويجعلها خالصة لوجهه الكريم


    _________________

    avatar
    almohand15


    رسالتي رسالتي : خطوة الى الامام لاستعادة مجد مفقود
    الجنس : ذكر
    المشاركات : 144
    العمر : 31
    العمل/الترفيه : طبيب
    المزاج : عادي
    السٌّمعَة : 29

    رد: التزامي ..اين انت؟؟هل تسمعنى!!

    مُساهمة من طرف almohand15 في الإثنين 17 مايو 2010, 5:46 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اختي امة الله
    فجزاك الله خيرا عنا
    والله لا ادري ما اقول
    اولا: عنوان الموضوع ملفت جدا للنظر وجذاب وجاي علي الوجيعه ممتازه اختي امه الله
    ثانيا:الطريق الحواريه للموضوع في منتهي الروعه والجازبيه والتاثير
    فعلا والله موضوع اكثر من رائع
    ولكني تائه علي الطريق
    اللهم رد علينا التزامنا وديننا مردا جميلا طويلا ودائما
    جزي الله عنا اختنا امه الله وجعله وما ين عنه من فوائد في ميزان حسناتها يوم القيامه
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخوك المهند
    المشرف العام

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 17 أكتوبر 2017, 9:19 am